المناصب الاكاديمية

  • 2015 2016

    ( عضو في اللجنة العلمية لمجلة إشكالات في اللغة وال

    أالمركز الجامعي امين العقل الحاج/موسى اق اخاموك/تاملغست -

  • 2016 2016

    عضو الجمعية العراقية لتكنولوجيا الحاسوب والمعلومات

    الجامعة التكنولوجية -

  • 2016 2016

    Assistant Professor الترقية إلى مرتبة الأستاذ المساعد

    الجامعة العراقية - كلية الاداب

  • 2015 2016

    5- عضو لجنة التقويم الذاتي في قسم اللغة العربية /ك

    الجامعة العراقية - كلية الاداب

  • 2014 2016

    4- عضو في اللجنة الامتحانية في قسم اللغة العربية

    الجامعة العراقية - كلية الاداب

  • 2014 2014

    3- عضو لجنة انتخابات عضو ارتباط في كلية الآداب /ال

    الجامعة العراقية - كلية الاداب

  • 2013 2013

    مسؤولة شعبة ضمان الجودة /جامعة بابل /كلية الدراسات

    جامعة بابل - كلية الدراسات القرآنية

  • 2010 2016

    عضو جمعية اللسانيين العراقيين

    جامعة بغداد - كلية التربية للبنات

المراحل الدراسية

  • Degree بكالوريوس 1996

    بكالوريوس في اللغة العربية

    جامعة بغداد

  • Master ماجستير 2007

    ماجستير في آداب اللغة العربية / اللغة / النحو

    جامعة بغداد

  • Ph.D دكتوراه 2011

    دكتوراه فلسفة آداب اللغة العربية / اللغة / النحو واللسانيات

    جامعة بغداد

الانشطة الاكاديمية

  • 7/10/2015

    حضورالمؤتمر السنوي الرابع لكلية الآداب / الجامعة العراقية بعنوان (العلوم الإنسانية والتنمية البشرية

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر محلي

  • 7/9/2012

    كتاب (النحو القرآني في ضوء لسانيات النص)

    image

    تأليف كتاب | لبنان | بمفردي | اللغة العربية النحو القرآني

  • 7/10/2014

    2- المشاركة في دورة تحقيق المخطوطات التي ألقاها الأستاذ الدكتور محيي هلال السرحان , التي أقامتها كلية الآداب بالتعاون مع الشؤون العلمية في رئاسة الجامعة العراقية

    image

    المشاركة بدورة | العراق | ضمن فريق | اللغة العربية دورة تحقيق المخطوطات

  • 7/10/2016

    الفن المفقود في كتاب جنة الشوك ) للأديب طه حسين

    image

    تأليف كتاب | الأردن | ضمن فريق | اللغة العربية الأدب والنقد

  • 7/10/2013

    1- المشاركة في دورة طرائق التدريس والمكتبة الافتراضية في الجامعة التكنولوجية

    image

    المشاركة بدورة | العراق | ضمن فريق | اللغة العربية دورة طرائق تدريس

  • 7/10/2015

    المشاركة في الدورة التدريبية في مركز البيان للتخطيط والدراسات بعنوان (( النشر في المجلات الأكاديمية الدولية من مهارات البحث الى صياغة الأفكار ))

    image

    المشاركة بدورة | العراق | ضمن فريق | اللغة الانجليزية النشر في المجلات الأجنبية

  • 7/10/2013

    6- المشاركة في مسابقة الأسبوع القرآني الذي نظمه المركز الوطني لعلوم القرآن / هيأة الوقف الشيعي في كربلاء في 27 -9 -2013 في كتابي ( النحو القرآني في ضوء لسانيات النص ) وحصل على المرتبة الخامسة.

    image

    المشاركة بمسابقة | العراق | بمفردي | اللغة العربية مسابقة في التألأيف القرآني

  • 7/10/2016

    خبير محكم في مجلة (إشكالات الجزائرية)

    image

    محكم في مجلة | الجزائر | ضمن فريق | اللغة العربية تحكيم بحوث

  • 7/10/2014

    المشاركة في مسابقة جائزة (وارث علم النبيين أمير المؤمنين للأبداع الفكري في 13رجب 1435هـ -13 مايس 2014 م ) التي أقامتها الكلية الإسلامية الجامعة في النجف الأشرف ,وتسلمت فيها درع الإبداع الفكري والشهاد

    image

    المشاركة بمسابقة | العراق | ضمن فريق | اللغة العربية مشاركة ببحث

  • 7/10/2015

    تنظيم ومقررة الحلقة النقاشية بين كلية الآداب /قسم اللغة العربية وبيت الحكمة العراقي الموسومة (الإنسان ومنظومة القيم في المجتمع العراقي المتأزم )

    image

    | العراق | ضمن فريق | تنظيم حلقة نقاشية

  • 7/10/2014

    تصوير حلقة برنامج ( العوالي ) على القناة الجامعية العراقيةالذي تناول سيرتي التدريسية وأنشطتي العلمية, وعرض في يوم الجمعة 2/2/2014 الساعة العاشرة والنصف مساء .

    image

    | العراق | بمفردي | اللغة العربية تصوير برنامج تلفزيوني

  • 7/10/2015

    المشاركة في المؤتمر الدولي الرابع للغة العربية الذي يقيمه المجلس الدولي للغة العربية في دبي- الإمارات العربية المتحدة للمدة من 7-10/5/2015. في بحثي الموسوم : اللغة العربية وتحديّات الهويّة).

    image

    المشاركة بمؤتمر | الإمارات العربية المتحدة | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر دولي

  • 7/10/2016

    المشاركة في المؤتمر الدولي الخامس للغة العربية الذي يقيمه المجلس الدولي للغة العربية في دبي- الإمارات العربية المتحدة للمدة من4 -7 /5/2015. في بحثي الموسوم : ( الخطاب الاعلامي وصناعة اللغة).

    image

    المشاركة بمؤتمر | الإمارات العربية المتحدة | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر دولي

  • 7/10/2012

    حضور الندوة العلمية التخصصية التي عقدها مركز البحوث النفسية / جهاز الإشراف والتقويم / وزارة التعليم والبحث العلمي / العراق في في الجودة العلمية ( جودة البحث العلمي مساهمة فاعلة في تحقيق التنمية )

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية حضور ندوة علمية

  • 7/10/2010

    المشاركة في الحلقة النقاشية عن اللغة العربية في كلية الإعلام تحت شعار ( اللغة والإعلام رسالة في الاتصال وتعميق القيم الثقافية ) في كلية الإعلام / جامعة بغداد

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بندوة محلية

  • 7/10/2013

    حضور مهرجان بغداد للصحافة(دورة الكر ملي) الذي نظمه قسم الصحافة في كلية الإعلام في جامعة بغداد تحت شعار ( صحافتنا مرآة لديمقراطية توحدنا)

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية حضور مؤتمر محلي

  • 7/10/2011

    المشاركة في المؤتمر العلمي الذي أقامته كلية الإعلام / وحدة اللغة العربية في جامعة بغداد بالتعاون مع جمعية اللسانيين العراقيين

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر محلي

  • 7/10/2016

    حضور الندوة العلمية التي أقامها قسم اللغة العربية في كلية الآداب بعنوان (البحث العلمي إبداع لا تكرار )

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر محلي

  • 7/10/2013

    المشاركة في المؤتمر العلمي السنوي الثالث في جامعة بابل / كلية الدراسات القرآنية تحت شعار ( عالمية شخصية الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم ) فكرًا وسلوكًا

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر محلي

  • 7/10/2015

    المشاركة في المؤتمر المؤتمر العلمي الثاني في ديوان الوقف السنيّ بعنوان ( دور التعليم في التنشئة وبناء المجتمع ومناهضة الإرهاب والطائفية )

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بمؤتمر محلي

  • 7/10/2016

    حضور الملتقى الإبداعي لطلبة كلية الآداب في الجامعة العراقية

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بملتقى محلي

  • 7/10/2016

    المشاركة في الندوة التي أقامها قسم اللغة العربيةفي كلية الآداب / الجامعة العراقية الأحد 3/4/2016 بعنوان (التخطيط اللغوي ومجتمع المعرفة ) بورقة العمل (تقويم اللسان والتخطيط اللغوي بين الواقع والطموح )

    image

    المشاركة بمؤتمر | العراق | بمفردي | اللغة العربية مشاركة بندوة محلية

  • 7/10/2015

    نشر بحثين : 1- مصطلح النحو القرآني / قراءة تأصيلية في المفهوم والاصطلاح/ مجلة مداد الآداب / الجامعة العراقية . 2- عين الميزان في تداول فعل الكلام عبر الأزمان / مجلة كلية التربية للبنات / جامعة بغدا

    image

    نشر | العراق | بمفردي | اللغة العربية نشر أبحاث

  • 8/17/2016

    تنمية المهارات اللغوية الإعلامية

    image

    | العراق | بمفردي | اللغة العربية تدريب طلاب غير الاختصاص على تنمية المهارات اللغوية

  • 7/10/2016

    المشاركة في المؤتمر الدولي للثالث للغة العربية الذي أقامه المجلس الدولي للغة العربية في دبي- الإمارات العربية المتحدة تحت شعار (الاستثمار في اللغة العربية ومستقبلها الوطني والعربي والدولي للمدة من

    image

    المشاركة بمؤتمر | الإمارات العربية المتحدة | بمفردي | اللغة العربية مشاركة ببحث

  • image

    الخطاب الإعلامي وصناعة اللغة / 2016 بحث مقدم إلى المجلس الدولي للغة العربية / دبي الأمارات العربية ا

    وَلَمّا كَانَتِ اللّغةُ وَالكَلمَةُ لَبِنَةَ الخِطَاب, وَبَعدَ ثُورَة الاتصَال المَعرفِيّ والإ

    ويناقش البحث مَحاورٍ ثَلاثة وَهي : الأول مَاهيّة الخِطاب الإعلامِيّ , وَمكونَاتِهِ , وإشكاليات الخِطَاب , وَمَن أهَمها عدم وجود لُغَة خِطَاب مُوحّدة ,واتخاذَها حَيزًا ضيّقًا أو مُوجّهًا في الإعلام. والثاني : اللّغة علاقة اللغة بالإعلام , وَالثالث صِناعَة لُغة الخِطاب الإعلامِيّ , وَمُقارَبَة الخِطاب الإعلامِيّ لِسانيًا .

  • image

    5- عين الميزان في تداول الفعل والكلام عبر الأزمان قراءة موازنة بين الدرس التراثي واللساني المع

    شَهِد الدَرس اللسانيّ تَطورًا كبيرًا تَبَعًا لِتطوّر عُلُوم العَصْر وَتَقدّمها , فَتَعددتُ طَرائِق

    وَقَد تَراءى لَنَا بَسْطُ البحثِ في قِراءَة مَشْهَد الدّرس اللِّسانيّ المُعاصِر, واخْتَرنا مَبحثًا مِن المَباحِث اللّسانيّة المُهمَة وَهِو التَداوليّة , وَسَنَقِف عَلى لـَبِنَةٍ أسَاسيّةٍ مِنْ لَبِنَات بِنائِها ,وَهِيَ الفِعْل الكَلامِيّ ,أو نَظَريّة (أفْعَال الكلام) كما شاعتْ لدى المعاصرين ,التي أسّس لَهَا عُلماء العَربَ القُدَامَى ؛ لِنَنَطلِقَ مِنها إلى إشكاليّة الدّرس اللسانيّ المُعاصر , وَموقِفَه مِنْ هَذِه المَسَارات ؛ ذلك أنّ كثيرًا مِنْ المَناهِج , وَالنظريّات الحَديثة قَد اكْتَسبتْ أهَميتَها , وَتكوينَها فِي أزْمَانِها ,وَأمَاكنِها, وَبيئتِها وَهُو مِعيارٌ مُهمٌ فِي إنْتَاج المَعرفَةِ , وَالتأريخِ لَها إذَا مَا أرِدْنَا نِسبَة نَظريةٍ لِفردٍ ,أو لِقومٍ ,أو لغة ٍ... وَقَد وَضَعتْ هَذِه الدّراسَة مَحاورَ للبَحث مِنْها : بَحثُ ( التداوليّة) لغةً واصطلاحًا , وَوَصفُ اللّغة بـ (المَلَكَة الاجْتماعيّة ) , وَالتَعريفُ بنَظريّة ( أفْعَال الكلامِ ) ,وَبَحثُ إشكاليّة الصّراع بَيْنَ الأصَالةِ والتَجديد ,كَمَا حدّدت هَدَفًا موضوعيًا لها يَرمي إلى إحْياء الفِكر التَداوِليّ عِند العُلماء العَرَب , وَالمُوازَنة بَيْن المُنْجَز الفِعْلِي الكَلامِيّ العَربِيّ والغَربِيّ بَعيدًا عَنْ بعض المواقِف الفكريّة التي ُورِثُ اللّبْسَ ,وَالوَهْمَ , والانِبهَار , وَلِنَلتق ِ بَعْدَها فِي ضَروُرةٍ فِكريّةٍ ,وَهِيَ القِراءَة الرَّصِينة التي تَحْفظُ لِلغتنا العربيّة هَيبتَهَا, وَمَكانَتَها فِي ظِلِّ تَنامِي عُلوم اللِّسانِ ,مَا دُمْنَا وَرِثْنَا عُقولًا فَذْةً , وَتُرَاثًا ضَخمًا قادرًا عَلى تَأصيل نَظريّة لسانيّة عربيّة فِي اللِّسانيّات .

  • image

    مصطلح النحو القرآني قراءة تأصيلية في المفهوم والاصطلاح /2015 بحث مقدم إلى مجلة مداد الآدا

    يناقش البحث قضية جوهرية من قضايا الدرس اللساني المعاصر وهومصطلح (النحو القرآني) ,وسيتحرى التحدي

    وفي ضوء البحوث المتقدمة, والتطور المعرفي, وتشعّب العلوم ,وتفرّع جزئياتها ,واتساع ميادين البحث فيها ,والحاجة الى ضبط دقيق وواضح للمفاهيم المتنامية ,فقد أصبح من الضروري إيجاد وسيلة دقيقة تنظمها ,وتضبط تفرعاتها بغية تيسير الأمر على الباحثين والدارسين...ولا سبيل للتخصص في علم من العلوم دون التمكن من مصطلحاته وأدواته. وتكمن جدوى البحث وغايته في : 1- التحديد الدقيق لمفهوم مصطلح( النحو القرآني ) عند القدماء والمحدثين انطلاقًا من عدم اتضاح الرؤية الفكرية والعلمية للمفهوم الاصطلاحي النحوي القرآني,واختلاف الباحثين وتباين نظراتهم في رؤية مفاهيمية منضبطة ودقيقة للمصطلح. 2- يتحرى البحث اهتمام النحاة القدامى في الدرس الاصطلاحي النحوي في ورود مصطلح (النحو القرآني )أو تعارفهم على مفاهيمه وأصوله وعلاقاته وحدوده,وهل هناك اصطلاحات أخرى مرادفة له ؟ 3- يكشف البحث عن طبيعة التفكير النحوي عند القدماء ,وعن الأصول العلمية والأسس المنهجية والموضوعية التي انطلق منها النحاة في درسهم الاصطلاحي. 4- الكشف عن جهود المحدثين في الدرس الصطلاحي ومعايير الاصطلاحات وصولا الى تقديم مقترح يقلص من وجوه اختلاف الباحثين ويحد من مظاهر التقيد في المفهوم المصطلحي. ويشتمل البحث على ثلاثة فصول مسبوقة بتمهيد، ومتلوة بخاتمة، فأما التمهيد فخصصته للتعريف بمفهموم (المصطلح والاصطلاح)لغة واصطلاحًا, والإشكاليات التي يطرحها المصطلح اللساني المعاصر ومن بينها (ترجمة المصطلح). ومن ثم كان المبحث الأول : مصطلح (النحو القرآني) وبحثت فيه المصطلح مفهوما واصطلاحا من خلال بحث أسس تكوين المفهوم عند النحاة القدامى ,ووسائل صنع انتاج المصطلح عند المحدثين والدراسات الكاشفة عنه. وفي المبحث الثاني أوضحت العلاقة بين المفهوم والاصطلاح من خلال بحث العلاقات الدقيقة بين طبيعة المفهوم وخصائص المصطلح .وبحثت بنية المصطلح من حيث : الاشتقاق ,ومفهوم اللفظ ,وماهية المصطلح. وجاء المبحث الثالث مختتمًا لهذه الدراسة في أثرمصطلح (النحو القرآني ) في تأصيل المعرفة وضبط الفهم.وبيان الوظيفة الأساسية لهذا المصطلح في بناء المعرفة وتأصيل الفهم الدقيق والصحيح للمصطلح وأثره في التحكم في أنظمة المفاهيم وتوحيدها . وأعقبت هذه المباحث الخاتمة التي ذكرت فيها أهم نتائج هذه الدراسة التي منها الدعوة إلى إقرار(مصطلح النحو القرآني) في المجامع اللغوية والمعاجم اللسانية بعد ثبوت وتأصيل نشأته التأريخية والثقافية والحضارية وشيوعه بين أهل الاختصاص.

  • image

    4- اللغة العربية وتحديات الهويّة /2015 بحث مقدم الى مؤتمر المجلس الولي للغة العربي في /دبي /الإمار

    لغتُنا العربيّة رمَزُهُوُيتِنا الإسلاميةِ,وثَقافةِ أمتِنا العَربِيةِ الإيمانيّة ,وعَقيدتِنا ا

    تكمنُ أهميّة البحث في : 1-الحِفاظ على الهُوُيّة الإسلاميّة في بِقاع العَالم ,ودرء مُحاولاتِ تَشتيتِها وتَضْلِيلها. 2- بيان عَلاقة اللّغة العربيّة بالقُرآن الكَريمِ, ومكانتِها فِي نُفوسِ المُسلمينَ . 3- إحياء مُقوماتِ الهُوُيّة الإسلاميّة, وتنميةالاعتزازِ بها في النُفُوسِ. 4- تشخيصُ التحدياتِ التي تُواجهُ مُقوماتِ الهُوُيّة العربيّة الإسلاميّة وأهمها (اللّغة العربيّة) وسُبُلِ مُعالجتَها وصَدّها. ويَشتملُ البَحثُ على تَمهيدٍ وثَلاثةِ مَباحثٍ وخَاتمةٍ : التَمهيد :ويبحثُ علاقة العَربيّة والقُرآنَ الكَريمِ . 1- المبحث الأول : تَحديدُ مُصْطلحاتِ: اللّغة ,والهُوُيّة. 2- المبحث الثاني : مفهوم الهُوُيّة الإسلاميّة (الخصائص والمقومات ) 3- المبحث الثالث : تَحدياتِ الهُوُيّة ودورُ اللّغة العربيّة في المُحافَظةِ على خُصُوصيّة الهُوُيّة العربيّة الإسلاميّة . وأخيرًا الخاتمة والتوصيات التي يُوصِي بها البَحث .

  • image

    4- استعمال اللغة العربية وترقيتها في الإعلام والصحافة /2014 (كلية ا

    شخص البحث واقع استعمال اللغة في الإعلام( كلية الإعلام في جامعة بغداد /أنموذجًا ) عبر تجربتي التدريس

    يشتمل البحث على تمهيد ومباحث ثلاثة وخاتمة ,وهي : يبحث التمهيد علاقة اللغة بالإعلام , وأثر اللغة في صياغة لغة الإتصال الجماهيري. وخصصت المبحث الأول لبحث إشكالية اللغة العربية والإعلام بما فيها من إيجابيات وسلبيات , وازدواجية اللغة في الإعلام , واللغة الوسطى. وانعقد المبحث الثاني :لواقع استعمال اللغة العربية في كلية الإعلام المُتمثـِّل بالضعف العام في السليقة اللغوية , والأخطاء اللغوية الشائعة في الإعلام ,ومعوقات تدريس اللغة العربية في كلية الإعلام وأقسامها . وناقشت فيه دور أقسام الكلية في تعزيز اللغة العربية السليمة في مقرراتها الدراسية وخططها, واشتراط شرط إتقان اللغة العربية عند التقديم إليها والتخرج منها ,وإقامة دورات في اللغة العربية للعاملين في المؤسسات الإعلامية والعلاقة بين نجاح العمل الإعلامي وبين استعمال اللغة العربية فيه. أما المبحث الثالث فقد بحثت وسائل ترقية اللغة العربية في حقل الإعلام من خلال اعتماد الطرائق الحديثة في تعليم اللغة ومنها : التأكيد على الوظيفة الإتصالية للغة , والاهتمام باللغة المنطوقة ,واعتماد النحو الوظيفي الذي يؤدي الوظيفة الأساسية للنحو من ضبط اللسان , ونطام تأليف الجمل , وحفظ اللسان من الخطأ في النطق والكتابة , واعتماد المنهج التطبيقي الشامل في الدرس اللغوي .ويختم البحث بالخاتمة التي تتضمن المقترحات والتوصيات التي من شأنها الاعتزاز بلغة الضاد ,والإعلاء من شأن اللغة العربية في وسائل الإعلام باعتبارها مُحددًا للهوية , ووسيلة للإبداع ,ورافدًا للحضارة العربية وزرع الاعتزاز بها في نفوس القرّاء والمتعلمين .

  • image

    3- بلاغة الحذف في حكم الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام )/2014 بحث مشترك مع الأستاذ المساعد هادي ا

    الحذف ظاهرة بلاغية شائعة ومميزة للنصوص الفنية في تراثنا الأدبي ؛ كونها ترتبط بمنظومة لغوية محك

    قسم البحث على ثلاثة مباحث ، سبقها تمهيد في الحذف وأدلته السياقية جاء المبحث الأول في بلاغة حذف الحرف، و المبحث الثاني في تقصي حذف الكلمة على وفق ما ترد فيه من أقسام الجملة حذف الجملة .وخصص المبحث الثالث لحذف الجملة و جاء حذفه منسجما مع المقام والسياق, وقرائنه اللغوية ، وبما يشكل حالة جمالية تحققت من خلال مراعاة النص في مضمونه وشكله على وفق ما توفرت من نماذج لتلك الحكم التي رجعنا إليها في كتاب (( غرر الحكم ودرر الكلم من المفهرس من كلام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السلام) للآمدي )) المتوفى سنة ( 550ه) ، ومن بعدها ختم البحث بنتائج البحث .

  • image

    2- لغة الاتصال في الخطاب النبوي الشريف / 2013 ( دراسة لنماذج مختارة ) بحث مقدم الى المؤتمر

    ويطرح البحث تساؤلات منها: هل كانت اللغة المنطوقة الأداة المثلى في تحقيق التواصل بين الرسول

    ويتألف البحث من خمسة محاور : 1- علاقة اللغة بمفهوم الاتصال في السنة النبوية . 2- مكونات العملية الاتصالية : المرسل , والمستقبل , والرسالة . 3- عناصر الاتصال اللغوي : وتشتمل على اللغة المنطوقة , واللغة غير المنطوقة وهي ما تعرف ب (لغة الجسد) . 4- مهارات الاتصال الأخرى ومنها : الإصغاء وحسن الاستماع والحوار . 5- الوظائف والتأثيرات التي يحققها الاتصال اللغوي . ويختم البحث بنتائج البحث التي يمكن اقتباسها وغرسها في نفوس المتعلمين.

  • image

    1- مراعاة المخاطب والمقام في النحو القرآني / 2011

    بحث مقدم إلى مجلة محكمة/ مجلة كلية التربية الأساسية /الجامعة المستنصرية / العدد السبعون 2011 /

    تكشف هذه الدراسة عن أساس مهم من أسس النحو القرآني التي أسس لها النحاة العرب القدامى وهو مراعاة المخاطب والمقام في النحو القرآني .وبيان عمق البحث النحوي القرآني عند القدماء في تحليل النص القرآني وبناء القاعدة النحوية واستقراء قواعد النحو العربي

  • image

    2- النحو القرآني /اتجاهاته وخصائصه /2011 .

    وهوبحث قدمته لنيل شهادة الدكتوراه في جامعة بغداد /كلية التربية للبنات 2007.وقد نال (الامتياز ) طبع

    توزعت الدراسة على مقدمة وتمهيد وفصول أربعة متلوة بخاتمة. اختص التمهيد بإيضاح علاقة (نحو القرآن الكريم ) بالدراسات اللسانية المعاصرة التي تُعرف ب( لسانيات النص ). تحدثت في الفصل الأول عن (مفهوم النحو القرآني) ومراحل نشأته وتطوره قديمًا وحديثًا ,وتضمن : دواعي الدعوة الى النحو القرآني, ونشأة النحو القرآني عند العلماء العرب, ومصادر النحو القرآني ,واصطلاح النحو القرآني عند المحدثين. وانعقد الفصل الثاني للموازنة بين ( النحو القرآني) و (النحو غير القرآني) من حيث أسس التفكرالنحوي وهي : العامل , التعليل , والتأويل,والمعنى ,والمخاطب , وأحوال المقام . أما الفصل الرابع فقد لخصت فيه أسس النحو القرآني التي كشفت عنها الموازنة بين النَحْوَين , وتمثلت ب : القصد , والترابط النحوي والتماسك النصي ,والمعنى ومراعاة المخاطب وقرائن الأحوال والمقام . وجاء الفصل الأخير في اجاهات النحو القرآني التي كشف عنها البحث وهي : الاتجاه التفسيري , والنصي , والتجاه نحو القراءات , والاتجاه اللغوي . واختتمت الدراسة بنتائج منها : التأسيس لمفهوم النحو القرآني في الفكر النحوي العربي وأسسه وأصوله المعنوية , وإلغاء الأحكام النحوية القائمة على التعليل المنطقي البعيد عن الحس اللغوي ,والتأسيس لفكرة (النص) في الدراسات النحوية من خلال اعتماد قواعد بناء النصوص واتصال عناصر بنائها وانسجامها .

  • image

    التحقيق النحوي وأثره في الدراسات النحوية /2007

    وهومشروع بحث الماجستير قدمته الى جامعة بغداد/كلية التربية للبنات/2007 4بإشراف الأستاذ الدكتور زهير غ

    يشتمل البحث على مقدمة وتمهيد وفصول أربعة ليختم بخاتمة تتضمن أهم نتائج البحث. بحثت في التمهيد نشأة النحوالعربي في ظل العلوم الالعقلية والفلسفية والأصولية .والفصل الأول بحثت فيه مصطلح التحقيق لغة واصطلاحًا,وعلاقته بمصطلحات أخرى : كالتثبّت ,والتدقيق, والمُدقِّق,والمُحقق,.فضلا عن أهمية التحقيق وأثره في العلوم. وفي الفصل الثاني وهو جوهر الدراسة وخصصته للتحقيق النحوي تناول التعريف بدلالة المصطلح في الدرس النحوي وتأريخه وأصوله عند القدماء والمحدثين والكشف عن مذهب مهم وهو (مذهب المحققين من العلماء) والتعريف بأصوله وقواعده وأصحابه وأرائهم النحوية المُحقٌقة.فيما اشتمل الفصل الثالث على دراسة مستفيضة لأئمة التحقيق النحوي القدامى والمعاصرين.أما الفصل الرابع والأخير فقد تحدثت فيه عن صلة منهج التحقيق النحوي بمدارس النحو والمناهج العلمية الأخرى .وختمت البحث بنتائج انفردت بها هذه الدراسة ومن أهمها : 1- جمع شتات ظاهرة (التحقيق )تعريفًا وتبويبًا . 2-الكشف عن منهج عربي قديم وأصيل في الدرس النحوي (وهو منهج التحقيق النحوي). الكشف عن أثر النحاة العرب في تأصيل هذا المنهج.

Filter by type:

Sort by year:

شهر رمضان وتهذيب النفس البشرية / مقال

مقال أدبي
0 مجلة مجلة الرسالة الاسلامية / العراق ع : 341 (1435هـ -2014م), , ?????, 2014,

5- ذاكرة إنسان ...../ مقال

مقال أدبي
0 جريدة الزمان / العراق, , , 2013, ?????

مطر ...مطر...مطر... /شعر

قصيدة
0 جريدة الزمان / العراق, , ??????, 2012,

قل أعوذ برب الفلق والعصا / مقال

مقال أدبي
0 جريدة الزمان / العراق, , ??????, 2012, ?????

1- جمعية اللسانيين العراقيين بين الواقع والطموح

مقال
0 جريدة الزمان / العراق, , , 2012, ?????

Abstract | ملخص البحث

جمعيــة اللسانييـن العراقييـن الواقــع والطمـوح د. هـنــاء مـحمـود إسمـاعيـل بدأت القضايا اللسانية في الربع الأخير من القرن العشرين تأخذ مجالاً واسعاً في البحث اللغوي بعدما أحدثت تغييرات جوهرية في علم اللغة والعلوم الأخرى.وأضحى علم اللسانيات علماً مستقلاً يُدرس في أغلب جامعات العالم ومبعث اهتمام أساتذة الجامعة والمختصين . وإيماناً بالهدف الأكبر وهو الحفاظ على اللغة العربية الفصحى ، ومواكبة تطور البحث اللساني المعاصر أسست جمعية اللسانيين العراقيين وهي جمعية لغوية مازالت تشق طريقها بخطى وئيدة حاملة على عاتقها الكثير من الأعباء والهموم . ويرى الأستاذ الدكتور كريم حسين ناصح الخالدي رئيس الجمعية أن تأسيس هذه الجمعية كان حلماً يراود مخيلة كثير من العاملين في حقل اللسانيات الحديثة ؛ وذلك لأنّ كثيراً من علماء اللغة العراقيين سواء من يختص منهم بدراسة اللغة العربية ، أو من يختص بدراسة اللغات الأجنبية تشتت جهودهم ؛ لعدم وجود تخطيط مركزي لتوحيد الجهود لتطوير الدراسات اللسانية في العراق، ووضع لمسات اللسانيين العراقيين على مسار الدراسات اللسانية . وتحدث الدكتور كريم حسين ناصح عن أنشطة الجمعية فقال: لقد خطت الجمعية في هذا المسار خطوات مهمة حيث عقدت بالتعاون مع كلية الإعلام في جامعة بغداد مؤتمراً للعاملين في المجالين اللساني والإعلامي، وذلك لكون اللغة أداة مهمة في التوصيل . وناقش المؤتمر أهمية الإنتقال باللغة العربية إلى مجالات أرحب في التعبير عن القضايا المهمة وكانت الأبحاث ترتبط ارتباطاً وثيقاً بأطر الإنجازات اللسانية المعاصرة ، وتستفيد من معطياتها العالمية. وكان الملتقى اللساني الذي عقدته جمعية اللسانيين العراقيين في قاعة المرحوم الأستاذ الدكتور هاشم طه شلاش في كلية التربية / ابن رشد نقطة انتقال في مسيرة عمل الجمعية ؛لأنها وضعت التصورات الأساسية التي توصل إليها العاملون في الدراسات اللسانية من الشيوخ والشباب لكيفية توجيه العمل اللساني ، وكان هذا الملتقى الذي عقد تحت شعار (واقع الدراسات اللسانية في العراق وسبل الارتقاء به ) وأدار الحوار فيه الدكتور شجاع مسلم العاني وحضره نخبة من علماء العراق في اللسانيات منطلقاً لنشاطات تعتزم الجمعية المباشرة بتنفيذه منها : عقد المؤتمر العراقي الأول للسانيات المعاصرة في العام القادم ، وعقد ورشة عمل لدراسة لسانيات البرمجة واستعمالات العربية في البرمجة ، كما تطمح الجمعية إلى تنشيط الدراسات الموازنة للغات المنطوقة وغير المنطوقة في العراق ، والعلاقة بين العامية والعربية الفصيحة في الدراسات اللغوية ، وتوسيع مديات نشر الثقافة اللسانية في الجامعات العراقية . ويضيف الدكتور كريم قائلاً: إن هذا الطموح يصطدم بالواقع الذي تعيشه جمعية اللسانيين العراقيين ، إذ مازالت الجمعية لامقر لأعضائها فهي تطمح في أن تحظى برعاية السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي في تخصيص مقر لها في إحدى مؤسسات الوزارة ، ذلك لأنّ الجمعية مجازة من وزارة التعليم العالي وتخضع لنظام الجمعيات التابعة للوزارة . كما تطمح الجمعية أن يكون لها موقع في الأنترنيت تنشر من خلاله أنشطة علماء اللسانيات في العراق ونشاط المؤسسات ذات العلاقة ، لكن الجمعية لا تمتلك الإمكانيات المادية لتحقيق ذلك.ويسعى أعضاء الجمعية إلى توطيد العلاقات مع الجمعيات اللسانية المماثلة في الوطن العربي والعالم . نتمنى أن يصل إشعاع هذه الجهود الفكرية والأبداعية إلى كل مكان وأن تسعى كل الجهات المعنية لتحقيق أهداف الجمعية المنشودة إذا ما وجدت الدعم الكافي وتضافرت الجهود للنهوض باللغة العربية وفتح آفاق جديدة في تطوير الدراسات اللسانية في العراق.

الخطاب الإعلامي وصناعة اللغة / بحث

ملخصات بحوث المؤتمر الدولي الخامس للغة العربية
0 المجلس الدولي للغة العربية , ?????, ?????, 2016, 25

Abstract | ملخص البحث

وَلَمّا كَانَتِ اللّغةُ وَالكَلمَةُ لَبِنَةَ الخِطَاب, وَبَعدَ ثُورَة الاتصَال المَعرفِيّ والإعْلامِيّ أضْحَتْ أداةَ صُنْعِ الرّأي العَام وتَكوينَهُ ,وَغَدَا الخَطَاب الإعلاميّ مُحَدِّدَا لِلرؤى وَالثقافاتَ وَالسياساتِ ,مِمّا اسْتدْعَى تَحليل أهم العَلاقات التيّ حَدّدت مَنهجَية بَحثنا ,وَهي : - عَلاقَة الإعْلام باللغة, وَأثَرُها فِي صِناعِة الخِطَابِ . - أثرُتَوظيف المُفْرَدة ,والتَراكيب,والأسَاليب فِي البِنَاء اللّغويّ للخِطاب التَأثيريّ المُوجَّه. - أسباب ضَعف الخِطاب الإعلامِيّ العربي ّوقوتَهُ . - تَأثير السياسة فِي صِياغة الفِكر, وَصناعَة اللّغة ,وتَأثيرها فِي تَحديد لُّغة الخِطاب . -أثر الحَرب الإعلاميّة والتَضليل الإعلاميّ فِي ثَقافة الشعوب ويناقش البحث مَحاورٍ ثَلاثة وَهي : الأول مَاهيّة الخِطاب الإعلامِيّ , وَمكونَاتِهِ , وإشكاليات الخِطَاب , وَمَن أهَمها عدم وجود لُغَة خِطَاب مُوحّدة ,واتخاذَها حَيزًا ضيّقًا أو مُوجّهًا في الإعلام. والثاني : اللّغة علاقة اللغة بالإعلام , وَالثالث صِناعَة لُغة الخِطاب الإعلامِيّ , وَمُقارَبَة الخِطاب الإعلامِيّ لِسانيًا .

عين الميزان في تداول الفعل والكلام عبر الأزمان / قراءة موازنة بين الدرس التراثي واللساني المعاصر

بحث
0 مجلة كلية التربية للبنات/جامعة بغداد, ?????, ??????, 2015, 28

Abstract | ملخص البحث

شَهِد الدَرس اللسانيّ تَطورًا كبيرًا تَبَعًا لِتطوّر عُلُوم العَصْر وَتَقدّمها , فَتَعددتُ طَرائِق البَحْث في تَحليل بِنَى النـُّصُوص واسْتِكنَاهِ مَدْلولاتِها ,واخْتَلفتْ وُجْهَات النّظَر فِيها تِبعًا ؛ لاخْتِلاف مَناهِجِها ,وَتَنوّع غَاياتِها ,وتَبايُن ثَقافَاتِها وبيئَتِها . وَكَانَ َمِنْ بِينها التَداوليّة ؛ وهي مَبْحَثٌ لِسانيّ مُهمٌ يُعنَى بِتَفْسِيرِ الظَواهِرِ اللّغَويّة بِحَسْبِ دَوَاعِي الاسْتِعمَال وَمَقامَاتِهِ, وَدِراسَة دَقائِق ِالعَلائِق بَين العَناصِر اللّغويّة, وَغَير اللّغويّة المُنْتِجَة لِلنَصِّ , وَمِنْها : العَلاقَة بَيْنَ المُتَكِّلم , وَالمُخاطَب ,وَسِياق الحَالِ ,وَالمَوقِف الكَلامِيّ . وَالمُتَتَبِّع لِهذَا الدّرس يَتَلَمّس اخْتِلاف الرُّؤى, وَتَنَازِع القِراءات النَقديّة لِمَسَارات الدّرس اللِّسانِيّ المُعَاصِر مِمّا قَدْ يُكِّونُ إشْكاليّةً لا يُمْكِنُ غَضّ الطَرفَ عَنْها ,وَهِي لا تَخْرُجُ عَنْ ثَلاث مَسَاراتٍ : 1- الأوّل : مَرْجِعِيٌّ عَرَبِيٌّ تَأصِيّليّ : استَمدّ رُؤيَتَهُ الفِكريّة والفَلسفيّة مِنْ كُنوز التُراث وَخزائِنِهِ المَوُرُوثَة. 2- الثّانِي : حَضَارِيُّ مُزْدَوَجٌ : وَقَفَ عَلى أعْتَابِ التُراثِ غَير مُتَنكّرٍ ,أو جَاحِدٍ ولكنّ بِتَوجهٍ حَضَاريّ, وَتَفاعِل مَعْرِفِيّ جَديدٍ . 3- الثَالِث : حَدَاثِيّ غَربِيّ مُعَاصِر: تَمَسك بِخصوصية النَظريّات الغَربيّة والمَناهِج اللِّسانيّة المُعاصِرة. وَمَا بَيْنَ هَذِهِ المَسَارَات تَحيّر البَاحِثُ العَربِيُّ , وَالدّارِس – وَلا سَيّما- طُلابُنا فِي الدّرَاسَات العُليّا فَإلى أيِّ طَريقٍ يَتَجِه ؟ وَعَلى أيّة ضِفْةٍ يَقَفْ دُونَ عَثْرةٍ أو زَللٍ ؟ فَنَرَاهُ تَارةً مُحَافِظًا, وَأخْرى مُقَلِّدًا لِكُل جَديدٍ ,وأخِيرةٍ يَتَوسطُ بَينَ الحَالين . وَقَد تَراءى لَنَا بَسْطُ البحثِ في قِراءَة مَشْهَد الدّرس اللِّسانيّ المُعاصِر, واخْتَرنا مَبحثًا مِن المَباحِث اللّسانيّة المُهمَة وَهِو التَداوليّة , وَسَنَقِف عَلى لـَبِنَةٍ أسَاسيّةٍ مِنْ لَبِنَات بِنائِها ,وَهِيَ الفِعْل الكَلامِيّ ,أو نَظَريّة (أفْعَال الكلام) كما شاعتْ لدى المعاصرين ,التي أسّس لَهَا عُلماء العَربَ القُدَامَى ؛ لِنَنَطلِقَ مِنها إلى إشكاليّة الدّرس اللسانيّ المُعاصر , وَموقِفَه مِنْ هَذِه المَسَارات ؛ ذلك أنّ كثيرًا مِنْ المَناهِج , وَالنظريّات الحَديثة قَد اكْتَسبتْ أهَميتَها , وَتكوينَها فِي أزْمَانِها ,وَأمَاكنِها, وَبيئتِها وَهُو مِعيارٌ مُهمٌ فِي إنْتَاج المَعرفَةِ , وَالتأريخِ لَها إذَا مَا أرِدْنَا نِسبَة نَظريةٍ لِفردٍ ,أو لِقومٍ ,أو لغة ٍ... وَقَد وَضَعتْ هَذِه الدّراسَة مَحاورَ للبَحث مِنْها : بَحثُ ( التداوليّة) لغةً واصطلاحًا , وَوَصفُ اللّغة بـ (المَلَكَة الاجْتماعيّة ) , وَالتَعريفُ بنَظريّة ( أفْعَال الكلامِ ) ,وَبَحثُ إشكاليّة الصّراع بَيْنَ الأصَالةِ والتَجديد ,كَمَا حدّدت هَدَفًا موضوعيًا لها يَرمي إلى إحْياء الفِكر التَداوِليّ عِند العُلماء العَرَب , وَالمُوازَنة بَيْن المُنْجَز الفِعْلِي الكَلامِيّ العَربِيّ والغَربِيّ بَعيدًا عَنْ بعض المواقِف الفكريّة التي ُورِثُ اللّبْسَ ,وَالوَهْمَ , والانِبهَار , وَلِنَلتق ِ بَعْدَها فِي ضَروُرةٍ فِكريّةٍ ,وَهِيَ القِراءَة الرَّصِينة التي تَحْفظُ لِلغتنا العربيّة هَيبتَهَا, وَمَكانَتَها فِي ظِلِّ تَنامِي عُلوم اللِّسانِ ,مَا دُمْنَا وَرِثْنَا عُقولًا فَذْةً , وَتُرَاثًا ضَخمًا قادرًا عَلى تَأصيل نَظريّة لسانيّة عربيّة فِي اللِّسانيّات .

مصطلح النحو القرآني / قراءة تأصيلية في المفهوم والاصطلاح /

بحث
0 مجلة مداد الآداب/كلية الآداب الجامعة العراقية, ??????, ??????? ??, 1960, 30

Abstract | ملخص البحث

يناقش البحث قضية جوهرية من قضايا الدرس اللساني المعاصر وهومصطلح (النحو القرآني) ,وسيتحرى التحديد الدقيق لمفهوم المصطلح عند النحويين المتقدمين ,وبيان حدوده ,وأصوله ,وأسسه المنهجية والموضوعية بما يكشف عن أصول النظرية النحويةالاصطلاحية عند القدماء. وعن دور المحدثين في الاصطلاح عليه . والدعوة إلى إقرار هذا المصطلح في المجامع اللغوية ,والمعاجم اللسانية بعد ثبوت وتأصيل نشأته التأريخية والثقافية ,والحضارية وشيوعه بين الدارسين وأهل الاختصاص.

اللغة العربية وتحديات الهويّة / بحث

وقائع المؤتمر الدولي الرابع للغة العربية 2015
0 المجلس الدولي للغة العربية / دبي, ??????/? 3, ?????, 2015, 25

Abstract | ملخص البحث

ينلقش البحثُ عَلاقة اللّغةِ العَربيـّـة بالتحدياتِ التي تُواجهها الهُوُية العربيّة الإسلاميّة ومحاولات أعداءها طمسَ مَعالمِها. وتكمنُ أهميّة البحث في : 1-الحِفاظ على الهُوُيّة الإسلاميّة في بِقاع العَالم ,ودرء مُحاولاتِ تَشتيتِها وتَضْلِيلها. 2- بيان عَلاقة اللّغة العربيّة بالقُرآن الكَريمِ, ومكانتِها فِي نُفوسِ المُسلمينَ . 3- إحياء مُقوماتِ الهُوُيّة الإسلاميّة, وتنميةالاعتزازِ بها في النُفُوسِ. 4- تشخيصُ التحدياتِ التي تُواجهُ مُقوماتِ الهُوُيّة العربيّة الإسلاميّة وأهمها (اللّغة العربيّة) وسُبُلِ مُعالجتَها وصَدّها. ويَشتملُ البَحثُ على تَمهيدٍ وثَلاثةِ مَباحثٍ وخَاتمةٍ : التَمهيد :ويبحثُ علاقة العَربيّة والقُرآنَ الكَريمِ . 1- المبحث الأول : تَحديدُ مُصْطلحاتِ: اللّغة ,والهُوُيّة. 2- المبحث الثاني : مفهوم الهُوُيّة الإسلاميّة (الخصائص والمقومات ) 3- المبحث الثالث : تَحدياتِ الهُوُيّة ودورُ اللّغة العربيّة في المُحافَظةِ على خُصُوصيّة الهُوُيّة العربيّة الإسلاميّة . وأخيرًا الخاتمة والتوصيات التي يُوصِي بها البَحث .

استعمال اللغة العربية وترقيتها في الإعلام والصحافة

كتاب وقائع المؤتمر الدولي الثالث للغة العربي للمجلس الدولي للغة العربية2014
0 المجلس الدولي للغة العربية / دبي, ?????? ???, ?????, 2014, 25

Abstract | ملخص البحث

شخص البحث واقع استعمال اللغة في الإعلام( كلية الإعلام في جامعة بغداد /أنموذجًا ) عبر تجربتي التدريسية في كلية الإعلام لمدة خمس سنوات البحث, وتوصلت الى اهم المعوقات التي تحول دون استعمال اللغة العربية , ونطقها بشكل سليم , ومن بينها: 1- انفصال الناشئة والأجيال عن ثقافتهم ولغتهم العربية الفصيحة (لغة القرآن الكريم ) . 2- الخروج عن نظام اللغة العربية,وعن سنن العرب في كلامهم ,ويتضح ذلك في كثرة الأخطاء اللغوية والنحوية والأسلوبية والنطقية عند الصحفيين والإذاعيين والإعلاميين.وتتمثل هذه الأخطاء بـ تغيير الحركة المؤدي إلى تغيير المعنى,وتغيير صيغ الألفاظ ,والأخطاء في الضبط الإعرابي ,والإخلال بالتركيب اللغوي. 3- عدم اعتماد المنهج الشامل في تدريس اللغة في كليات الإعلام ليشمل (النحو ,والأدب , والإنشاء واللغة) والتركيز على الجانب الصوتي لما له من أهمية في تقويم ذائقة السمع. ويكون ذلك بتحصيل الملكة اللغوية,أي المزاوجة بين قواعد اللغة , وإتقان اللغة نطقا وكتابة , وفسح المجال التطبيقي لها . التفصيلي : يشتمل البحث على تمهيد ومباحث ثلاثة وخاتمة ,وهي : يبحث التمهيد علاقة اللغة بالإعلام , وأثر اللغة في صياغة لغة الإتصال الجماهيري. وخصصت المبحث الأول لبحث إشكالية اللغة العربية والإعلام بما فيها من إيجابيات وسلبيات , وازدواجية اللغة في الإعلام , واللغة الوسطى. وانعقد المبحث الثاني :لواقع استعمال اللغة العربية في كلية الإعلام المُتمثـِّل بالضعف العام في السليقة اللغوية , والأخطاء اللغوية الشائعة في الإعلام ,ومعوقات تدريس اللغة العربية في كلية الإعلام وأقسامها . وناقشت فيه دور أقسام الكلية في تعزيز اللغة العربية السليمة في مقرراتها الدراسية وخططها, واشتراط شرط إتقان اللغة العربية عند التقديم إليها والتخرج منها ,وإقامة دورات في اللغة العربية للعاملين في المؤسسات الإعلامية والعلاقة بين نجاح العمل الإعلامي وبين استعمال اللغة العربية فيه. أما المبحث الثالث فقد بحثت وسائل ترقية اللغة العربية في حقل الإعلام من خلال اعتماد الطرائق الحديثة في تعليم اللغة ومنها : التأكيد على الوظيفة الإتصالية للغة , والاهتمام باللغة المنطوقة ,واعتماد النحو الوظيفي الذي يؤدي الوظيفة الأساسية للنحو من ضبط اللسان , ونطام تأليف الجمل , وحفظ اللسان من الخطأ في النطق والكتابة , واعتماد المنهج التطبيقي الشامل في الدرس اللغوي .ويختم البحث بالخاتمة التي تتضمن المقترحات والتوصيات التي من شأنها الاعتزاز بلغة الضاد ,والإعلاء من شأن اللغة العربية في وسائل الإعلام باعتبارها مُحددًا للهوية , ووسيلة للإبداع ,ورافدًا للحضارة العربية وزرع الاعتزاز بها في نفوس القرّاء والمتعلمين .

لغة الاتصال في الخطاب النبوي الشريف / 2013 ( دراسة لنماذج مختارة )

كتاب منوال المعرفة في اللغة والأدب
0 دار الفراهيدي أبغداد/ العراق, ?????, ?????, 2013, 30

Abstract | ملخص البحث

ويطرح البحث تساؤلات منها: هل كانت اللغة المنطوقة الأداة المثلى في تحقيق التواصل بين الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم ) وبين الناس في نشر الدعوة , وإرساء تعاليم الدين الإسلامي؟ وما عناصر الاتصال اللغوي ووسائله ؟ وما مهارات تطوير الذات والتفاعل مع الآخر التي اعتمدها الرسول الكريم (صلى الله عليه وآله وسلم) في خطابه الشريف . تفصيلي: ويتألف البحث من خمسة محاور : 1- علاقة اللغة بمفهوم الاتصال في السنة النبوية . 2- مكونات العملية الاتصالية : المرسل , والمستقبل , والرسالة . 3- عناصر الاتصال اللغوي : وتشتمل على اللغة المنطوقة , واللغة غير المنطوقة وهي ما تعرف ب (لغة الجسد) . 4- مهارات الاتصال الأخرى ومنها : الإصغاء وحسن الاستماع والحوار . 5- الوظائف والتأثيرات التي يحققها الاتصال اللغوي . ويختم البحث بنتائج البحث التي يمكن اقتباسها وغرسها في نفوس المتعلمين.

مراعاة المخاطب والمقام في النحو القرآني

بحث
0 مجلة كلية التربية الأساسية /الجامعة المستنصرية / العدد السبعون 2011 / بغداد – العراق ., ???? 17/ ?, ?????? ???, 1960, 28

Abstract | ملخص البحث

تكشف هذه الدراسة عن أساس مهم من أسس النحو القرآني التي أسس لها النحاة العرب القدامى وهو مراعاة المخاطب والمقام في النحو القرآني .وبيان عمق البحث النحوي القرآني عند القدماء في تحليل النص القرآني وبناء القاعدة النحوية واستقراء قواعد النحو العربي

الفن المفقود في كتاب جنة الشوك للاديب طه حسين

كتاب
0 قيد النشر في دار كنوز المعرفة /عمان, ????? , ?????? ???, 1960,

Abstract | ملخص البحث

شهد الأدب العربي الحديث ظهور اتجاهات أدبية مختلفة تنوّعت بين التقليد والتجديد ,وقد لا يُعدّ بعض هذا التجديد ابتكارًا أو ابداعًا ؛ إذ لا يتجاوز التجديد في الشكل والمظهر الذي لا يَمسّ مضامين الأدب العربي القديم شيئًا . وكان من بين النتاجات الأدبية ظهور كتاب (جنة الشوك ) في أربعينيات القرن الماضي مُنَبِّهًا الدرس النقدي الحديث إلى قيمته الأدبية بين كتب الأدب والنقد . وقد قيل قديمًا إن الأدب مرآة تصوّر الحياة ,وصورة صادقة جسًدها الأديب طه حسين في كتابه المثير (جنة الشوك ) ليدل على أن للأدب القديم العتيق بالغ الأثرفي نفوس معاصريه . ويقتضي المقام هنا تأكيد الرأي الذي ينسب إلى عميد الأدب العربي طه حسين فضل الابتداع والإحياء والتجديد. فكان ذلك وازعًا قويًا حملنا على دراسة هذا الكتاب وتحليله . فكم هي من مهمة عسيرة ؛ إذ نقتحم قضاءات طه حسين , ونكبد أنفسنا مجاوزة ذلك السور العالي الذي يسمى (أدب عميد الأدب العربي) , وفكّ رموزه وشيفراته . وإذا كان هناك من يرى أن عميد الأدب العربي قد سعى إلى أن يعرض أحد الفنون الأدبية القديمة المُسمّى بـ «الإبيجراما» (النقش باليونانية). إلا أننا وجدنا في (جنة الشوك ) ضالة أخرى تستوجب الوقف والتحليل والتمحيص ؛ ذلك أن دراستنا تهدف إلى : 1- تأصيل نشأة هذا الفن في الأدب العربي القديم ,وتوثيقه ,وتتبع مراحله الزمنية , وبيان أركانه وخصائصه الفنية . 2- بيان خصوصية هذا الفن عند طه حسين من خلال التحليل اللغوي والأسلوبي للكتاب . 3- بيان القيمة النقدية والأدبية لكتاب (جنة الشوك ) في الأدب العربي الحديث . وقد جمعنا في دراستنا بين المنهج التأريخي الذي استلزم تأصيل نشأته التأريخية في الفصل الأول منه ,والمنهج التحليلي في للنصوص الأدبية , ممّا اقتضى تقسيم فصول الدراسة على ثلاثة فصول : الفصل الأول : بحثنا فيه نشأة هذا الفن وأصوله التأريخية في الأدب العربي القديم والآداب العالمية الأخرى الذي عُرِف بـ (الإبيجراما ) , وخصوصية نظمه شعرًا ونثرًا ,لننتقل الى استخلاص أهم الخصائص الفنية التي ميّزت هذا الفن , وأركانه المكونة له وأهمها اعتماده فن المحاورة , وبيان الموضوعات والأغراض التي تضمنتها مقطوعات هذا الفن , وعرض الروافد التي استقى منها طه حسين في رفد كتابه بدءًا بالشاهد القرآني ,والحديث النبويّ الشريف, والموروث العربي والأدب العالمي . أما الفصل الثاني فقد تخصّص في الدراسة اللغوية لكتاب ( جنة الشوك ) وتضمن تحليل البنية اللغويّة في مستوياتها الصرفية ,والنحوية ,والدلالية وما يتظافر فيه من عناصر بلاغية. ويختم الكتاب بالفصل الثالث الذي تضمن الدراسة الأسلوبية وهي قراءة ثانية للنص .

النحو القرآني في ضوء لسانيات النص

كتاب
0 دار الكتب العلمية / بيروت /لبنان, ?????, ?????? ???, 2012, 320

Abstract | ملخص البحث

في ظل الدعوات الداعية إلى تيسير النحو العربي , والتطورات في الدراسات اللسانية والأسلوبية , وتطور مناهج دراسة القرآن الكريم , أصبحت الضرورة مطلبًا ملحًا بوجوب تصحيح منهج النحو العربي, وإعادة صلة النحو بالقرآن الكريم المتمثّلة بإعادة المعاني إلى النحو . فقد ظهر أن هناك اتجاهًا نحويًا نشأ في رحاب القرآن الكريم ,ّوتوجّه وِجهة نحوية قرآنية خالصة وهو ( النحو القرآني ). وقد توزّعت الدراسة على فصول أربعة يسبقها تمهيد , وتتلوهن خاتمة تضمنت أهم نتائج الدراسة . وبحث التمهيد إيضاح علاقة نحو القرآن الكريم بالدراسات اللسانية الحديثة التي تُعرف بـ (نحو النص ). وتناول الفصل الأول: مفهوم النحو القرآني ,ومراحل نشأته وتطوره .وجاء على أربعة مباحث , بحث الأول : دواعي الدعوةإلى النحو القرآني , والثاني نشأة النحو القرآني عند العلماء العرب, وخصص الثالث للإشارة بإيجاز إلى مصادر النحو القرآني ,وبحث المبحث الرابع اصطلاح النحو القرآني عند المحدثين . وانعقد الفصل الثاني للموازنة بين النحو القرآني والنحو غير القرآني .وتوزع على أربعة مباحث : بحث الأول : الموازنة بين النَحْوَينِ من حيث : العامل , والتعليل , والتأويل . والثاني : موقف النَحْوَينِ من : النص وأحوال المخاطب .و الثالث : موقف النَحُوَينِ من المعنى والقصد وقرائن الكلام .واختص الرابع في الموقف من الشاهد القرآني . وبحث الفصل الثالث : أسس النحو القرآني , واشتمل على أربعة مباحث : الأول في القصد , والثاني في الترابط النحوي والتماسك النصي , والثالث في المعنى , والرابع في مراعاة المخاطب وأحواله وقرائن المقام والأحوال . وجاء الفصل الرابع في : اتجاهات النحو القرآني التي كشف عنها البحث .ومباحثه أربعة وهي : الاتجاه التفسيري , واتجاه نحو القراءات , والاتجاه اللغوي , والاتجاه النصِّي . أما أهداف الدراسة فقد سعت إلى ما يأتي : 1- تحديد مفهوم واضح ودقيق لمصطلح ( النحو القرآني )أو ( نحو القرآن الكريم )وأسسه واتجاهاته . 2- تكشف الدراسة ولأول مرة عن نظرية نحوية نصية في النحو العربي, وهي نظرية تقترب في معطياتها من الدرس اللساني الحديث ,كما اتضحت عند النحاة القدامى : الخليل وسيبويه , والفرّاء , والأخفش , وعبد القاهر الجرجاني وابن هشام . واعتمد النحاة الأوائل في استقراء قواعدهم , وبناء الأحكام النحوية على النص القرآني الكريم وقراءاته , وعناصر معنوية كالقرائن , وسياق المقام والأحوال . 3- إظهار النحو العربي في حُلة جديدة وإعادة الوجه المشرق للنحو العربي .فقد أسس النص القرآني نظامًا نحويًا خاصًا كان تأسيس قواعد النحو فيه يستنبط من روح النص القرآني ومعانيه,وأساليبه المعجزة . 4- تزاوج الدراسة بين القديم , والحديث وتربط الموروث النحوي العربي بالدراسات الحديثة , فالنحو القرآني صورة من صور (نحو النص ) باصطلاحه المعاصر والحديث , إلا أن النجاة العرب الأوائل لم يدرسوه بمعناه الاصطلاحي المتطور بل تعارفوا على أسسه ,ومكوناته وعلاقاته,ولهم قصب السبق في الاهتداء المبكر إلى مواطنه .

التدريس الحالي

  • الى الان 2013

    ( النحو العربي والتطبيق ) الجامعة العراقية / كلية الآداب

    مادة منهجية تدرس لطلاب مرحلة البكالوريوس للسنة الاولى والثانية والثالثة والرابعة في الجامعة العراقية/ كلية الآداب قسمي اللغة العربية ,وقسم علوم القرآن . المنهج المقرّر(شرح ابن عقيل ) وتطبيقاته من المصادر النحوية الأخرى .

الخبرة التدريسية

  • 2011 2013

    مادة ( اللغة العربية العامة ) / جامعة السلام الأهلية / قسم القانون

    مادة منهجية لأقسام غير الاختصاص عبارة عن محاضرات تلقى على طلاب المرحلة الأولى والثانية , تتضمن قواعد الكتابة العربية وأمثلة ونماذج تطبيقية من الموروث اللغوي ,والتركيز على (اللغة القضائية ) مع تحليل تطبيقي لنماذج من النصوص والدعاوى القضائية و الأخطاء اللغوية الأسلوبية الشائعة في لغة القانون .

  • 2011 2013

    ( تطبيقات بلاغية ) جامعة بغداد / كلية الإعلام / قسم الصحافة

    مادة منهجية لأقسام غير الاختصاص عبارة عن محاضرات تلقى على طلاب المرحلة الأولى, مع حفظ نصوص عربية من الموروث القرآني والحديث النبوي الشريف والموروث الأدبي الشعري والنثري العربي القديم ,مع تطبيقات على النصوص الإعلامية ونماذج من الأخطاء الشائعة في الإعلام .

  • 2010 2011

    4- مادة ( التحليل الأسلوبي للنص ) في جامعة بغداد / كلية الإعلام / قسم الصحافة

    مادة منهجية لأقسام غير الاختصاص عبارة عن محاضرات تلقى على طلاب المرحلة الثالثة, مع تطبيقات تحليل النصوص الإعلامية.

  • 2008 2013

    3- مادة ( اللغة الإعلامية ) في جامعة بغداد / كلية الإعلام / قسم الصحافة

    مادة منهجية لأقسام غير الاختصاص عبارة عن محاضرات تلقى على طلاب المرحلة الرابعة , مع تطبيقات على الأخطاء اللغوية الشائعة .

  • 2014 2015

    2- مادة ( البلاغة العربية / علم المعاني ) /الجامعة العراقية / كلية الآداب

    مادة منهجية تدرّس لطلبة البكالوريوس في المرحلة الأول في كتاب ( جواهر البلاغة ) للسيد أحمد الهاشمي , وتطبيقات من مصادر أخرى.

  • 2013 2014

    1- مادة ( علم الصرف ) الجامعة العراقية / كلية الآداب

    مادة منهجية تدرس لطلاب مرحلة البكالوريوس للسنة الاولى والثانية في قسمي اللغة العربية وقسم علوم القرآن . المنهج المقرر : علم الصرف / للحملاوي , ود. هاشم طه شلاش. والمصادر الأخرى.